نواب شبرا الخيمة يشاركون في تأهيل الشباب لسوق العمل

الحرية

02:24 م

الثلاثاء 10/أكتوبر/2017

فى إطار تفعيل المشاركة المجتمعية وتعزيز دور المجتمع المدنى فى الحد من ظاهرة البطالة وربط الأطراف المعنية بالقضية قامت المؤسسة الوطنية المصرية للتنمية "نِدا" بالشراكة مع الجمعية المصرية للتوعية والتنمية الشاملة بعقد لقاء رجال الاعمال واصحاب الشركات وبمشاركة قيادات تنفيذية ومجتمعية ضمن فاعليات "مشروع تدريب شباب شبرا الخيمة وقليوب من أجل التوظيف" بتمويل من الإتحاد الأوربى والحكومة الألمانية وتحت إشراف وزارة التضامن الإجتماعى . حيث يهدف المشروع إلى تحسين خدمات التوظيف للمقيمين بمنطقتى شبرا الخيمة وقليوب . وصرح المهندس عادل أديب رئيس مجلس أمناء المؤسسة الوطنية المصرية للتنمية ندا بأن المشروع يعتبر إمتداد لعشرة سنوات من العمل فى تأهيل الشباب للعمل فى مصر حيث تقوم المؤسسة بإتباع نموذج للتوعية والتدريب المهنى والتدريب العملى بهدف تقليل الفجوة بين متطلبات سوق العمل والكفاءات المكتسبة بالتعليم وحيث حققت نجاحات فى تدريب 2500 شاب/ة فى مناطق مختلفة على مدار العشر سنوات الماضية . كما أكد الأستاذ/ ماجد أديب رئيس الجمعية المصرية للتوعية والتنمية الشاملة ( ان المشروع هو خطوة جاده وهامة فى طريق بناء مهارات وقدرات الشباب لسوق العمل حيث يعمل المشروع بالإضافة الى التأهيل والإعداد كحلقة وصل بين الشباب الراغبين فى العمل وفرص العمل الشاغرة لنعمل جميعاً نحو مجتمع خالى من البطالة ) كما أوضح الأستاذ/ عماد عزيز مدير المشروع (بأن المشروع يعمل على بناء قدرات وتنمية مهارات الشبايب ليكونوا قادرين على الدخول الى سوق العمل لسد الفجوة التى يراها اصحاب الاعمال من خلال تدريب عدد 300 شاب/ة من منطقتي شبرا الخيمة وقليوب علي برنامج التوعية المهنية بنسبة مشاركة للفتيات 50 %). وسيتم تدريب مهني وفني لعدد 180 شاب/ة على حزمة من التدريبات الإدارية والحرفية نذكر منها على سبيل المثال (الأعمال الإدارية والسكرتارية – المحاسبة – المبيعات – العمل مع ذوي الاحتياجات الخاصة – تركيبات الطاقة النظيفة – الحرف اليدوية) ، على ان يتم توظيف عدد 150 شاب/ة من خلال الفرص التى يتيحها رجال الأعمال والشركات وذلك لتفعيل دور المشاركة المجتمعية تجاه الشباب والمجتمع) . ومن ضمن المشروعات التنموية المستقبلية المطروحة من مؤسسة ندا التوسع فى نطاق محافظة القليوبية وبالأخص منطقة شبرا الخيمة على أن يكون ذلك من خلال العمل مع جمعيات شريكة محلية قادرة على العمل مع المجتمع المدنى ونذكر فى هذا الصدد مثال حى للمجمعيات الرائدة فى العمل مع المجتمع المدنى واستقطاب القيادات الطبيعية والشعبية وهى الجمعية المصرية للتوعية والتنمية الشاملة . شارك فى المناقشات الحوارية العديد من رجال الأعمال والسادة أعضاء مجلس النواب وإنتهى اللقاء إلى التوصيات الأتية : تم الإتفاق مع السادة نواب البرلمان على عقد لقاء موسع يتم خلاله دعوة عدد كبير من الشباب لطرح ما لديهم من أفكار وآمال وإستفسارات كما يتم من خلاله التواصل المباشر والمطول يجد الشباب فيه إجابات على ما يدور بأذهانهم وتكون نواه لدعم مبادرات جديده وفعاله لخدمه خريجى المشروع ومنطقة شبرا الخيمة بأسرها.